تقرير
بالفيديو: شقيق إليسا يكشف تفاصيل جديدة عن مرضها





لم يفارقها طوال رحلة تعافيها من سرطان الثدي، ليقف باستمرار بالقرب منها، مراقبا لنظراتها وانفعالاتها الحاسمة، فيختلط بوجدانه مشاعر الانبهار بقوتها مع الخوف عليها من تحملها لضغوطات تفوق طاقتها، محاولا إخفاء وجعه على شقيقته إليسا من آلام العلاج، مثلما تكتم حقيقة مرضها عن زملائها ومتابعيها.

داخل غرفة استوديو متوسط الحجم، مجهز بأحدث معدات موسيقية، شارك الموزع الموسيقي "كميل خوري" شقيقته تحضير ألبومها "إلى كل اللي بيحبوني"، راويًا لـ"الوطن"، أنها تركز على أدق التفاصيل بألبومها، منهمكة في التفكير بتقديم أغانيها باحترافية، "ورغم أنها حاسه بوجع دايما بس عمرها ما أجلت معاد شغل"، لترتاح قليلًا بعد تلقي العلاج مستأنفة مهمتها الفنية"، موضحًا أنه ساهم في 3 أغنيات، وهي "أنت ومعي" التي استغرقت أسبوعين، و"مريضة اهتمام" و"كرهني"، اللتان أعدهما على مدار 8 أيام.

جلسات العلاج الإشعاعي الدورية زادت من قلق الموزع الموسيقي على شقيقته، خاصةً بعد الإغماء عليها في حفلها الغنائي بفبراير الماضي بدبي، إلا أنها لم تتعرض لمضاعفات صحية أو فقدان وعي، خلال فترة تحضير الألبوم على مدار ما يقرب من عام كامل، كما أن شعرها لم يتساقط، نتيجة عدم خضوعها لعلاج كيماوي.

"ماتشليش هم طول ما أنا معاكي".. كلمات رددها "كميل" باستمرار على مسامع إليسا فزادها قوة، مذكرها بضرورة الإيمان بالله والثقة في قدرته على تغيير مجرى كل الأمر للأفضل، ليفوق نجاح الألبوم توقعاتها كافة، وتتجاوز نسبة مشاهدة فيديو كليب الراوي لتفاصيل مرضها "إلى كل اللي بيحبوني" الـ3 ملايين مشاهدة خلال أقل من 24 ساعة، وفقا لحديثه لـ"الوطن".

بُعد الموزع الشاب عن الأضواء والتصوير، دفعه لعدم ظهوره مع الأصدقاء المقربين لشقيقته في "إلى كل اللي بيحبوني"، مكتفيًا بوجوده أثناء التسجيل، ومتابعة كواليس العمل مع المخرجة إنجي جمال على مدار 3 أيام متواصلة.

الفرحة دبت في أرجاء منزل الفنانة اللبنانية منذ شهرين، عقب تأكيد الطبيب شفائها تمامًا من الورم الخبيث، ليعقد أصدقاؤها المقربين وأسرتها حفل عشاء احتفالًا بانتصارهًا على الألم.

وعن التغريدات والمنشورات المشككة في صحة مرض إليسا، قال شقيقها إنها أزعجته كثيرا، "المرض ممكن يدق باب أي حد، وساعتها محدش فيهم هيرضى حد يقولهم كده"، مختتما حديثه بأن شقيقته تمكنت من إيصال رسالة إنسانية قوية عن طريق فنها، و"ساعدت في التوعية ضد مرض خطير بأسلوب راقٍ، وشجعت سيدات كُثر على الكشف الدوري للاطمئنان على صحتهن".

وكان الشاعر اللبناني أحمد ماضي، اتهم إليسا بـ"الكذب" فيما يخص إصابتها بمرض سرطان الثدي، وزعم أنها "تمثيلية" سبقت الكليب الجديد للفنانة اللبنانية، وغرد عبر حسابه على "تويتر": "على كل حال أنا عملت بأصلي وقلت الله يشفيها إذا مريضة، رغم قناعتي التامة إنّو هيدي كلها تمثيلية ومش جديدي هالخبرية قديمة كمان"، متابعًا: "كل يوم عم بيموت أكتر من ألف طفل عربي، شي من الجوع، شي من المرض، شي من الحروب وما حدا عم يتأثر فيكن، اتأثرتوا لما قلت سلامة.. أنا بعرف المريض أول ما يشفا بيقعد مع رَبّه فترة بيشكروا، ما بيعمل كليب بيشكر أصحابوا.. خلصنا بقى".

وعلى جانب آخر، تلقت إليسا رسائل محبة ودعم من العديد من الفنانين والإعلامين، أبرزهم لميس الحديدي ونيشان وشيرين عبدالوهاب ومايا دياب.

وأصدرت إليسا ألبومها الجديد بعنوان "إلى كل اللي بيحبوني" الشهر الماضي، من إنتاج شركة روتانا عبر تطبيق "أنغامي".

ويتضمن الألبوم 16 أغنية هى "إلى كلّ اللي بيحبوني، كرهني، ما فيش أسباب، نفسي أقوله، أنا وحيدة، لسه فيها كلام، حكايات، بين قلبي وقلبك، مريضة اهتمام، ارتاح وعيش، إنت ومعي، بينا نعشق، كتيرة عليه، من عينيا دي، المخفي، وحشتوني".




الوطن

16/08/2018



472135


amjad



الإسم : التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليق :