محليَّة ودوليَّة
بالصورة مشهد مرعب في الرميلة.. ذبح سلحفاة بحرية بأعصاب باردة!

أقدم رجلٌ على شاطئ الرميلة في ساحل الشوف على ذبح سلحفاة بحرية بأعصاب باردة، ملتقطاً صورة معها بعد ذبحها.

"جمعية غرين إيريا الدولية" طالبت في بيان بـ"ملاحقة ومقاضاة من أقدم على ذبح سلحفاة بحرية عند شاطىء الرميلة في ساحل الشوف"، ووضعت الحادثة "برسم المدعي العام البيئي في جبل لبنان، والأجهزة الأمنية المختصة من قوى أمن داخلي، خفر السواحل، الأمن العام اللبناني، وكل من وزير البيئة طارق الخطيب، ووزير الزراعة غازي زعيتر، لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحق مرتكب هذه الجريمة النكراء".

وقالت الجمعية في بيان: "وصلنا بلاغ أمس من مواطن نتحفظ حالياً عن ذكر إسمه، بأنّ جريمة طاولت سلحفاة بحرية عند شاطئ الرميلة، وقد وثقت بصور نافرة وصادمة، بحيث بدا شخص يجلس عند الشاطئ، وأمامه مباشرة سلحفاة بحرية صغيرة الحجم، وبين يديه سكين يحز بها رقبة السلحفاة وقد سالت منها الدماء ولونت الرمل في المكان، ويبدو أن هذا الشخص عمد الى ربط السلحفاة قبل ذبحها، أو ربما خنقها، نظرا لوجود حبل طويل في المكان بالقرب من السلحفاة".

أضافت: "لقد عرف صاحب البلاغ بهوية الشخص الواضح في الصور، ويدعى "إ. ع. ح. م." وهو غير لبناني ومعروف من أهالي الرميلة والمنطقة".

ودعت "الجهة المختصة لتوقيفه على الفور قبل مغادرته الأراضي اللبنانية والتحقيق معه وإتخاذ الإجراءات اللازمة والقانونية بحقه وفقا لما تظهره التحقيقات".

وأشارت إلى أنّه "في لبنان تعتبر هذه الكائنات محمية وفقا للقوانين اللبنانية، وأيضا من خلال إتفاقيات دولية وقعت عليها الدولة اللبنانية، كإتفاقية سايتس، واتفاقية التنوع البيولوجي، واتفاقية برشلونة وغيرها، نظرا للمخاطر التي تتعرض لها، فهي تعاني من الصيد الجائر وتدمير موائلها بسبب التمدد العمراني وتلوث البحار بالبلاستيك والزيوت النفطية وغيره".

05/10/2018



480302


amjad



الإسم : التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليق :