صور
بالصور العيشية ترد التحية لكفررمان بأحسن منها

ردَّت العيشية التحية لكفررمان بأحسن منها، شكّلت وفدا من مجلس بلديتها ومخاتيرها ومطارنتها وعائلة الشهيد جوني خليل، زاروا كفررمان حيث استقبلهم رئيس بلدية كفررمان الحاج هيثم أبو زيد وأعضاء المجلس البلدي ومخاتير البلدة وعلمائها وممثلين عن الاحزاب والاندية والجمعيات، في النادي الحسيني، في صورة تعبر عن عمق "الاخوة" التي تجمع العيشية بكفررمان، بلدتين لكل منهما لونه "الديني" لكنها يلتقيان بلون الوطنية التعايشية التي تقول "الدين وحدة حياة"، قرأوا الفاتحة عن روح الشهيد "جوني خليل" الذي قضى على ايدي الارهابي عبد الرحمن المبسوط، اعلنوا ان "الارهاب دينه التخريب" وان الكل يناهض التكفير ويدعو لمحاربته، املين ان يكون "الشهيد جوني اخر شهداء الاجرام التكفيري في لبنان.

زيارة" الوفاء" استهلت بكلمة ترحيبية من عضو المجلس البلدي علي ضاهر، ثم كانت كلمة لرئيس البلدية الحاج هيثم أبو زيد أكد خلالها على عمق العلاقة بين العيشية خاصرة كفررمان، وكفررمان جبين العيشية، مشددا على ان أنه الشهيد جوني خليل هو شهيد كفررمان والعيشية والنبطية وكل لبنان، مثله مثل الشهيد محمود نور الدين، وعبد الله خليل وكل شهداء كفررمان".

لافتا الى أننا" لم نَقُم الا بأقل الواجب، عزاؤكم عزاؤنا، وحزنكم حزْنُنا، وبوحدة موقفنا وصرختنا نحمي اولادنا ونبقى صخرة منيعة في وجه كلِّ عدوٍّ وخطر.

مؤكدا ان "هذه هي مدرسةُ إمام الوطن والمقاومة السيد موسى الصدر وهذه هي تربيةُ البطريرك خريش، هاتان القامتان اللّتان بذرتَا بمواقفهما الوطنية والروحية والفكرية اجيالاً من الشرفاء من شبابنا وقادتنا الذين لم يساوموا يوماً لا على الأرض ولا على العرض ولا علي الهوية.

واضاف سنبقى كما قال دولة الرئيس الاستاذ نبيه بري، الحصنَ المنيع، للثالوث الذهبي المقدس الشعب والجيش والمقاومة.
بدوره رئيس بلدية العيشية المحامي بشارة نصر شكر بلدية كفررمان واهلها على استقبالهم الشهيد جوني في مشهد يعبر عن قوة الوطن الذي لا يقوم الا بالتعايش والوطنية الحقيقة التي تحمي لبنان من ارهاب لا دين ولا طائفة له. معتبرا " ان مبادرتكم رسالة وجواب حاسم على موجات الجهل والتعصب التي تجاوزت روحية الأديان السماوية التي تدعو الى المحبة والسلام"

لافتا الى ان "اللفتة الكريمة هي من طبيعة وشيم اهالي كفررمان، فتراثها مجبول بروح المحبة والسلام وحسن الجيرة".
بكلمات مؤثرة خاطب والد الشهيد جوني اهل كفررمان، قائلا لهم "ما فعلتموه كان كبيرا، مواساتكم لنا كانت لنا الظهر المنيع لقوتنا وصمودنا في مواجهة الارهاب". مؤكدا ان" عدونا واحد هو الارهاب، لنبقى متحدين ونشالله يكون اخر شهيد ع مذبح الوطن".

اما الاب سيمون كسرواني فقال المشهد الجامع الذي شهدته كفررمان يمثل الوطن ، واضاف" ان الشهيد جوني شهيد الغدر، وفي الوطن هناك الكثير من العميان الذين يغطون على الاجرام ويسمحوا له أن يقتص من رجل الامن ومن هيبة الدولة ومن كسر هيبتها، وهذا مهين وفيه ذلة وخنوع ولن نرضى فيه، لان اذا كانوا ابناءنا الذين نقدمهم ليكونوا درعا وسياجا للوطن، يسقطوا بساحات الغدر، هيدا غير مقبول ".

بعدها كانت كلمة لفضيلة الشيخ غالب ضاهر راى من خلالها ان اخر شهيد يكون بالتجمع الوطني الذي شهدته كفررمان من تآخي ووحدة، بذلك نقطع سلسلة القتل والاجرام بهذه الطريقة.

بعدها تقبل رئيس بلدية كفررمان الحاج هيثم أبو زيد ورئيس بلدية العيشية بشارة نصر ووالد الشهيد التعزية بالشهيد.


رنا جوني.

10/06/2019



509739

509740

509741

509742

509743

509744

509745

509746

509747

509748

509749

509750

509751

509752

509753

509754

509755

509756

509757

509758

509759

509760

509761

509762

509763

509764

509765

509766

509767

509768

509769

509770

509771

509772

509773

509774

509775

509776

509777

509778

509779

509780

509781

509782

509783

509784

509785

509786

509787

509788

509789

509790

509791

509792

509793

509794

509795

509796

509797

509798

509799

509800

509801

509802

509803

509804

509805

509806

509807

509808

509809

509810

509811

509812

509813

509814

509815

509816

509817

509818

509819


amjad



الإسم : التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليق :