صور
الشاب هادي عبيد استيقظ من غيبوبته، لكنه ما زال بحاجة ماسة لدعائكم

ربما استجاب القدر لدموع الوالدة وصلواتها، ربما سيستجيب لكم ان دعوتم له وسيعود هادي الشاب ذو الضحكة والابتسامة الى منزله مع والدته لتعود معه السعادة التي غادرت أرجاء المنزل وتعود الجدران لتعيد اصداء كلماته وضحكاته الرنانة.

منذ حوالي الاسبوع تعرض الشاب هادي ابراهيم فواز عبيد ابن بلدة برعشيت لحادث مؤسف على النهر حيث اصيب اصابة بليغة في رأسه أدت لدخوله في غيبوبة.

يوم أمس زف الخبر السار، هادي استيقظ من الغيبوبة، فتح عينيه بعد اسبوع من المعاناة لكنه ما زال بحاجة لدعواتكم وصلواتكم.

المصدر : liban 8

11/07/2019



512791


amjad



الإسم : التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليق :